عزيز عثمان الذى وقع فى حب ليلى فوزى حتى الموت.. فى ذكرى ميلاده

0 تعليق 0 ارسل طباعة

يصادف اليوم الاثنين عيد ميلاد الفنان عزيز عثمان الذي ولد في الثالث من يناير ، وكان ناشطا في فرقة بديعة مصباني الموسيقية ، ويعد دور “بلاليقة” في فيلم Six Games من أشهر أعمال المتوفى. كان عزيز عثمان صديقًا مقربًا لوالد الفنانة ليلى فوزي ، ووقع في حب ليلى وخطبتها ، لكن والدها رفض بشدة الزواج منها بسبب فارق السن بينهما. موقع.

وكشفت أليام أن سبب موافقتها هو أنها أرادت الهروب من سجن والدها ، وليس الحب كما في حالة عزيز ، ثم اكتشفت أن أنور وجدي كانا وراء طلب ليلى لأنها أرادت الزواج. بسبب حبه لها وبعد تدخل عائلته وأقاربه ، قبل عزيز عثمان طلب “فرجينيا” وطلقها ، وعانى من حزن واكتئاب شديد ورفض العيش بدونها طوال أيام. في وقت لاحق في 24 فبراير 1955. يبلغ من العمر 62 عامًا.

من أبرز أفلام عزيز عثمان “يا طاغية ، لسانك حصانك ، فتى مستأجر ، ما ذنبي ، المرأة هي كل شيء ، فيكتور ، كيف حالك ، ماذا تقول لشخص ما ، مشغول بالآخرين ، نافذة حبي ، أبيض”. خبر ساعاتي “لقلبك كذبة اخر افراح وشيش الحسن الانبار منطقة السطات بنت المعلم والسات يلعب دور (بلاليكة)” ومن الاغاني التي كانت في غنى افلام “يا حصرت زير بنجير وجانام يا نوما وموفال غريب وانا تركتك ونسما ترسم على الارض”. فارغة وفارفاش أو انتصار عظيم بدون مفتاح“.

في نهاية عزيز عثمان الذى وقع فى حب ليلى فوزى حتى الموت.. فى ذكرى ميلاده نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق