مشرعون أميركيون يحضون واشنطن على إرسال دبابات أبرامز إلى أوكرانيا

0 تعليق 0 ارسل طباعة

حث المشرعون الأمريكيون يوم الأحد إدارة الرئيس جو بايدن على تصدير دبابات القتال الرئيسية M1 Abrams إلى أوكرانيا ، قائلين إن إرسال حتى رقم رمزي إلى كييف سيكون كافيا لتشجيع الحلفاء الأوروبيين على فعل الشيء نفسه.

وقال مايكل ماكول ، الرئيس الجمهوري المعين حديثًا للجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب ، لبرنامج “هذا الأسبوع” على قناة ABC إن دبابة واحدة من طراز أبرامز ستكون كافية لتشجيع الحلفاء. خاصة ألمانيا لإرسال دباباتها لدعم أوكرانيا في قتالها ضد روسيا.

وأضاف: “حتى القول بأننا سنحضر دبابات أبرامز سيكون كافياً”.

دبابة ليوبارد (قدمتها رويترز)

طالب المسؤولون الأوكرانيون الحلفاء الغربيين منذ شهور بتزويدهم بالدبابات الحديثة في الوقت الذي تصد فيه بلادهم غزوًا روسيًا واسع النطاق.

أعلنت بريطانيا مؤخرًا أنها ستزود أوكرانيا بحوالي 14 دبابة من طراز تشالنجر 2 ، لكن الجائزة الحقيقية هي الدبابة الألمانية ليوبارد 2 الثقيلة ، التي يستعد حلفاء أوكرانيا لتزويدها.

تتعرض برلين لضغوط منذ أسابيع لإرسال بعض دبابات ليوبارد إلى أوكرانيا ، أو على الأقل للموافقة على نقلها من دول أخرى.

لكن يبدو أن ألمانيا ربطت توريد هذه الدبابات بالقرار الأمريكي بإرسال دبابات أبرامز ، وهو ما رفضه المسؤولون الأمريكيون لأن صيانة المركبات معقدة.

قال السناتور الديمقراطي كريس كونز لشبكة ABC أن الوقت قد حان لتهدئة هذه المخاوف.

ووعد بأنه “إذا احتجنا إلى إرسال بعض دبابات أبرامز لجعل من الممكن الحصول على دبابات ليوبارد من ألمانيا وبولندا وحلفاء آخرين ، فسوف أؤيد ذلك.”

واختتم: “أنا أحترم أن قادتنا العسكريين يعتقدون أن أبرامز معقدة للغاية (لا يمكن صيانتها) وباهظة الثمن (للعمل) لتكون مفيدة مثل دبابات ليوبارد ، لكن يجب علينا مواصلة العمل مع حلفائنا المقربين والمضي قدمًا . في هذه الخطوة غير القابلة للذوبان “.

في نهاية مشرعون أميركيون يحضون واشنطن على إرسال دبابات أبرامز إلى أوكرانيا نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق