اغتصاب وقتل وحرق فلبينية.. الأمن الكويتي يفك لغز جريمة هزت الشارع

0 تعليق 0 ارسل طباعة

تمكنت الأجهزة الأمنية الكويتية ، الأحد ، في أقل من 24 ساعة ، من “فك لغز مقتل فتاة في بر السالمي”. وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية في بيان لها: “تم العثور على المتهم واعتقاله واستجوابه للوقوف على ملابسات الحادث”.

وقال بيان وزارة الداخلية: “في أقل من 24 ساعة .. تمكن رجال من قطاع الأمن الجنائي من حل لغز قضية مقتل فتاة في بر السالمي ، حيث تم التوصل إلى المتهم والمعتقل ، والتحقيق جار لمعرفة ملابسات الأحداث واتخاذ الإجراءات القانونية في هذا الشأن “.

وشهدت الكويت جريمة شنعاء اغتصب فلبيني وافد وقتل ثم أحرق قبل أن تتمكن السلطات من القبض على المتهم في وقت قياسي.

وعثر على جثة مجهولة الهوية محترقة على طريق في منطقة السالمي بالكويت يوم السبت وأظهر التفتيش أنها تحطمت أيضا في جمجمتها مما أثار ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعند رفع بصمات الضحية تبين أنها فلبينية ولديها قضية غائبين. وذكرت وسائل إعلام رسمية كويتية أن المتهم “مواطن” واعترف بالحادث خلال التحقيقات.

وكشف الفحص والتشريح ، أن الضحية كانت حاملاً ، وجارٍ مقارنة العينات بالمتهمين ، بحسب صحيفة الرأي الكويتية.

وكشفت التحقيقات أن مرتكب الجريمة شابة قامت باغتصاب وقتل العاملة الفلبينية ثم حرق جسدها ، بحسب وسائل إعلام كويتية.

ولا تزال التحقيقات جارية لمعرفة الدافع وراء الجريمة التي أحدثت ضجة في الشارع الكويتي ودفعت وسائل الإعلام إلى الجنون.

في نهاية اغتصاب وقتل وحرق فلبينية.. الأمن الكويتي يفك لغز جريمة هزت الشارع نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق