تطوير وإحلال المدارس داخل قرى الدقهلية

0 تعليق 0 ارسل طباعة

تولي الدولة المصرية اهتمامًا كبيرًا بقطاع التعليم خاصة ما قبل الجامعي، حيث تضخ ملايين الجنيهات من أجل النهوض بالتعليم، ففي عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي حققت مصر نجاحًا كبيرًا وملحوظًا في قطاع التعليم.

وفي سياق ذلك، نسرد تفاصيل بعض الإنشاءات والافتتاحات لبعض المدارس في محافظة الدقهلية.

مدرسة عبد الحميد شهاب الدين

شهدت مدرسة عبد الحميد شهاب الدين للتعليم الأساسي بقرية السماحية إحلال وتطوير كلي والتي بُنيت على مساحة 2100 متر مربع، وتتكون من 22 فصلًا تعليميًا، ووصل تكلفة التطوير 10 ملايين جنيه، إلى جانب المعامل المتطورة، لخدمة سير العملية التعليمية.

مجمع محمد نصار للصم والبكم 

كما شهد مجمع محمد نصار للصم والبكم عملية تطوير موسعة، بتكلفة 18.25 مليون جنيه والذي بني على مساحة 3000 متر مربع، ويتكون من 16 فصلًا تعليميًا، لخدمة جميع طلاب ذوي الهمم، وكان هذا بمثابة حلم كبير لديهم بعدما عانوا لسنوات طويلة بسبب قلة الخدمات المقدمة إليهم داخل القرية.

مدرسة كفر طناح الابتدائية

وشهدت مدرسة كفر طناح الابتدائية، بقرية بكفر طناح، عملية تطوير كاملة لجميع مبانيها، حيث وصلت تكلفة التطوير 10 ملايين جنيه، وتضم المدرسة 24 فصلًا دراسياً لتخدم جميع طلاب القرية، وبُنيت المدرسة على مساحة 1995 مترًا.

مدرسة الشهيد عبد العزيز علي الابتدائية

وشهدت  مدرسة الشهيد عبد العزيز على الابتدائية، بقرية الخليج، الكثير من التطوير حيث تم تجديد 16 فصلًا بتكلفة 8 ملايين جنيه، وكانت المدرسة بُنيت على مساحة 1950 مترًا.

مدرسة الشهيد محمد محمود أحمد المتولي رسمي لغات

كما شهدت مدرسة الشهيد محمد محمود أحمد المتولي رسمي لغات دكرنس میت طريف تطوير كبير، وجاء ذلك من خلال تطوير 14 فصلًا، بتكلفة ٩.٨٦ مليون.

في نهاية تطوير وإحلال المدارس داخل قرى الدقهلية نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق