أحمد عمر هاشم: مجالس الحديث أعظم دفاع عملي عن سنة رسول الله

0 تعليق 0 ارسل طباعة

الأحد 22/يناير/2023 - 08:17 م 1/22/2023 8:17:49 PM

جانب من الجلسة
جانب من الجلسة

تواصل وزارة الأوقاف والمجلس الأعلى للشئون الإسلامية عقد مجالسهما العلمية، حيث عُقد مجلس الحديث الخامس لاستكمال قراءة وشرح أحاديث كتاب: "الموطأ" للإمام مالك بن أنس (رحمه الله)، بمسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) على يد كبار علماء الحديث الشريف بجامعة الأزهر اليوم الأحد ٢٢ يناير ٢٠٢٣م عقب صلاة العصر، بحضور خمسة من كبار علماء الحديث الشريف بجامعة الأزهر.

جاء ذلك بحضور الدكتور أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار العلماء، والدكتور مصطفى أبو عمارة أستاذ الحديث وعلومه بجامعة الأزهر الشريف، والدكتور أحمد رزق درويش أستاذ الحديث وعلومه المساعد، والدكتور محمد عبد الفتاح حافظ الدسوقي أستاذ الحديث وعلومه المساعد، والدكتور محمد عزت أمين عام المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والشيخ عبد الفتاح عبد القادر جمعة مدير عام الإدارة للإعلام والعلاقات الإسلامية بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والدكتور عمرو مصطفى مدير عام البعثات والوافدين بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والدكتور خالد صلاح الدين مدير مديرية أوقاف القاهرة.

وفي مستهل افتتاح مجلس إقراء الحديث، أشاد أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار العلماء بمجالس الحديث، مؤكدًا أنها مبادرة موفقة من وزارة الأوقاف لقراءة كتب السنة الصحيحة المعتمدة، وأن مجالس الحديث حيث تُعقد تحل البركات وتحفها الملائكة، وأنها أعظم دفاع عملي عن سنة رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، مبينًا فضل ومنزلة كتاب "الموطأ" من بين كتب السنة، حيث إنه قام على منهج الوسطية والاعتدال.

وقد بدأت القراءة من الحديث رقم (١٦٨) إلى الحديث رقم (٢١٢) من كتاب الموطأ للإمام مالك بن أنس (رحمه الله)، وقد شهد مجلس الحديث حضورًا مميزًا للأئمة والواعظات والطلاب وغيرهم من رواد المسجد.

في نهاية أحمد عمر هاشم: مجالس الحديث أعظم دفاع عملي عن سنة رسول الله نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

أخبار ذات صلة

0 تعليق