«شارك تانك مصر»| الريان يربح «طاسات الزهر».. و«أبوكليلة» يطلب 600 ألف للبلاط البلاستيكى

0 تعليق 0 ارسل طباعة

واصل برنامج «شارك تانك مصر» اكتشاف المبتكرين والمبدعين من أصحاب الشركات الناشئة والأفكار الجديدة، من أجل دعمهم، فى البرنامج الذى أطلقته الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية وشركة «POD» الوكيل الإعلانى، بالتعاون مع شركة «IMP» وشركة «SONY» العالمية، صاحبة الفورمات الأصلى للبرنامج، الذى يعرض عبر قناة «سى بى سى» ومنصة «watch it».

وكانت البداية بالمتسابق يوسف الريان، صاحب مشرع «جريف» لصناعة الأوانى المنزلية من مادة الزهر، ضد التجريح والكسر، وأوضح «الريان»: «الطاسات الجديدة عملية وسعرها أقل من الأوانى العادية»، وطلب ٩٠٠ ألف جنيه استثمارًا مقابل ١٠٪ من حصة الشركة.

وعرض عليه المستثمر الأول رجل الأعمال محمد منصور مليونًا و٥٠٠ ألف مقابل ٣٠٪ من حصة الشركة، أما رجل الأعمال عبدالله سلام فعرض ٩٠٠ ألف مقابل ٣٠٪، إضافة إلى توزيع المنتج والدعاية له، بينما قبل رجل الأعمال أيمن عباس عرض يوسف الريان فى البداية، وعاد عبدالله سلام ومحمد منصور ليعرضا مليونى جنيه كاستثمار للمشروع، مقابل ٥٠٪ من حصة الشركة، وبالنهاية قبل يوسف عرض أيمن عباس.

وخلال الحلقة، عرض المتسابق محمد أبوكليلة مشروعه «تايلاستيك»، وهو عبارة عن بلاط إنترلوك المستخدم للأرصفة، مصنوع من المخلفات البلاستيكية، وطلب مبلغ ٦٠٠ ألف جنيه استثمارًا مقابل ١٠٪ حصة من الشركة.

وعرض رجل الأعمال محمد منصور ٣٠٠ ألف، كقرض بدون فوائد، و٣٠٠ ألف استثمارًا مقابل ١٠٪، إضافة إلى دعم رجل الأعمال عبدالله سلام وأيمن عباس، وهو ما قبله المتسابق محمد أبوكليلة.

وكان من ضمن المشروعات مشروع «بواتا» للحلويات الصحية الطازجة، للمتسابقين أمين المغارى، مغربى الجنسية، وهاجر الحكيم، وقال أمين: «بدأنا بفرع واحد والآن لدينا ٣ فروع، وبدأنا بـ١٢ منتجًا ووصلنا الآن إلى ٤٠، وحققنا مبيعات تخطت مليون جنيه». وطلب المتسابقان ٦ ملايين جنيه استثمارًا مقابل ١٥٪ حصة من الشركة، موضحين أن اسم مشروعهما «بواتا» من أصل مغربى، ويتمنيان أن يكبر مشروعهما وينتشر من منطقة الشيخ زايد بالجيزة وصولًا لمدينة الجونة فى الغردقة، ووجه رجل الأعمال أيمن عباس انتقادًا للمتسابقين، إذ رأى أن المبلغ المطلوب للاستثمار ضخم بالنسبة للمشروع، لذلك قرر رفض عرضهما، وهو ما أيده باقى المستثمرين.

ودخل المتسابقان مصطفى محمد وصديقه سيد بشكل طريف لعرض مشروعهما ضمن الحلقة الثالثة من برنامج «شارك تانك»، وهو تطبيق «مصروفى» لتحويل الأموال، ويساعد الآباء فى تحويل أموال لأبنائهم والتحكم فى صرفهم عن بُعد.

وطلب المتسابقان مبلغ ١٦ مليون جنيه استثمارًا مقابل ١٠٪ حصة من الشركة، وعرض عليهما رجل الأعمال أيمن عباس ورجل الأعمال أحمد السويدى مبلغ استثمار ١٦ مليونًا مقابل ٥٠٪، وهو ما رفضه المتسابقان ليعرضا عليهما أن يكون المقابل ٢٠٪، ولكن رفضا أيضًا، وصمم المستثمران على نسبة ٤٠٪، ولكن بالنهاية رفض المتسابقان العروض المقدمة لهما.

 

في نهاية «شارك تانك مصر»| الريان يربح «طاسات الزهر».. و«أبوكليلة» يطلب 600 ألف للبلاط البلاستيكى نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق