رواية ليلي الفصل السابع 7 بقلم حنان عبدالعزيز

0 تعليق 0 ارسل طباعة

أعزائنا زوار اف ام نيوز نقدم لكم في هذا المقال رواية ليلي الفصل السابع 7 بقلم حنان عبدالعزيز حصريا علي موقعنا ونتمني منكم أن تستمتعوا بقراءة رواية اليوم وفي حال وجود أي شكوي لا تتردد في مراسلتنا


 رواية ليلي الفصل السابع 7 

ثم سحبتها بقوه من يدها تحت صراخ ليلى ان تتركها ولكن لا حياه لمن تنادى وهى تجرجرها خلفها بقوه حتى وصلت بها لإحدى الغرف وقامت برميها على الأرض بقوه وخرجت واغلقت الباب خلفها تحت صراخ ليلى: افتحيلى الباب يا طنط حرام عليكى 

لتظل على تلك الحاله ساعتين وهى تصرخ بلا اى جدوى فسيف والجد فى القاهره للعمل ويزيد فى العمل

 والخدامين لن يتجرأ احد على الدخول، حتى انتابها التعب لتجلس على الأرض بدموع دقايق لتفتح الباب وتدلف سيده وهى تنظر إليها بجمود وخلفها تدخل عده نساء وهم ينظرون اليها بنظرات غير مبشره لتبتعد الى الخلف بخوف لتهتف سيده بقسوه للنساء: شوفوا شغلكم عايزه اعرف هى بت بنوت ولا لع 

تراجعت الى الخلف برعب شديد وهم يقتربون منها....

جاري كتابه الحلقه الجديده من الرواية الان حصري

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 

من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة

اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه

 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

وفي نهاية قراءتك رواية ليلي الفصل السابع 7 بقلم حنان عبدالعزيز نتمني أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء ونتمني أن تضيف أف ام نيوز للمفضلة وأن تزورنا مرة أخري

في نهاية رواية ليلي الفصل السابع 7 بقلم حنان عبدالعزيز نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق