«مجنون يولية».. رواية جديدة للكاتب يسرى أبوالقاسم بمعرض الكتاب

0 تعليق 0 ارسل طباعة

صدر عن  دار اكتب للنشر رواية "مجنون يولية" للزميل الكاتب الصحفي والروائى يسرى أبو القاسم، لتكون ضمن منشورات الدار بمعرض القاهرة الدولى للكتاب . 

وصرح الروائي يسري أبو القاسم لـ"الدستور": "هى رواية نفسية تناقش فكرة الجنون من منظور جديد ومختلف ، وتتميز الرواية بعنصرى المباغتة والغموض وهى طريقة اعتادها أبو القاسم فى رواياته وأعماله الأدبية السابقة . 

وتابع: "تعتمد رواية مجنون يولية على انعاش ذهن القارئ الذى يعتبر واحدا من شخوص الرواية بل وواحدا من ابطالها . 

ولفت: "تعد رواية مجنون يولية هى العمل الثالث للكاتب مع دار أكتب بعد كتابه ٣ حارة الأدباء  قصص قصيرة عن روايات كبيرة الذى قام الدكتور عزوز اسماعيل بتدريسه لطلابه بالمعهد العالى للغات والترجمة، ويعد  تجربة فريدة ورائدة  في هذه المنطقة تحديدا . ورواية "مولانا الشيخ جواب"  التى لاقت ذيوعا كبيرا وحدثت حولها ضجة كبرى فى الوسط الثقافى والفنى بعد حديث وسائل التواصل الاجتماعى وقناة bbc عن سرقة أحد الأفلام لمحتواها منذ عامين. 

 

من أجواء النص 

إن للمجنون حياة أخرى وعالماً آخر وصراعات مختلفة، يتفاعل معها وتتفاعل معه، تشده جهة اليمين وجهة اليسار في وقت واحد، وكأنها منخل يهز كيانه فتجعله في صراع دائم . 

لذا حين سألني أحد الأصدقاء متى يرجع للمجنون عقله؟  قلت حين يموت .

 نعم حين يأتيه ملك الموت، وقتها فقط يدرك حقيقته فيذهب إلى ربه عاقلا ، آخر كتابة في صفحته كانت قبل أول يوم فقد فيه عقله . 

والجنون شطط في أمور كثيرة لذا نسمع دوما عبارة ( إنت مجنون يلا ) ففي الحب جنون، وجنونه غياب العقل عن خطايا المحبوب، والتوهان والهيام وتلاشى كل الأشياء المحيطة إلا فيما يخص حبيبه، فالعاشق المجنون تارة يبكى وتارة يضحك دون معنى واضح لهذه أو تلك .

 وفى الكُره جنون أيضا، حيث يحاول الشخص الكاره إيذاء من يكره،  بأي طريقة و في أي توقيت، وبأي وسيلة دون تدبر أو تعقل أو حسابات للعواقب، فيغيب العقل تماماً ولا يعود إلا بعد وقوع الكارثة، فيسأل نفسه وقتها  أين كان عقلي ؟

وتعد رواية مجنون يولية هى  العمل التاسع للكاتب يسرى أبو القاسم  الذى صدر له رواية شحاته ورنيش . وسيجارة فرط "مجموعة قصصية " و رواية مولانا الشيخ جواب . و ٣حارة الأدباء . قصص قصيرة عن روايات كبيرة  و من قلب النجع . وحياة النبى  و الفاروق عمر  و٣٠ صحابيا أنصفهم التاريخ ورواية مجنون يولية . 

جدير بالذكر أن الزميل يسرى ابو القاسم يعمل صحفيا بجريدة الدستور وعضو نقابة الصحفيين وعضو اتحاد الكتاب .

في نهاية «مجنون يولية».. رواية جديدة للكاتب يسرى أبوالقاسم بمعرض الكتاب نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق