الكاميرون تنفي طلب وساطة كندا لإجراء مباحثات مع متمردين

0 تعليق 0 ارسل طباعة

قالت حكومة الكاميرون إنها لم تطلب من أي بلد التوسط في صراعها مع الفصائل الانفصالية الناطقة باللغة الإنجليزية، على الرغم من إعلان كندا أنها تلقت طلبا للعمل على عملية سلام.

وذكرت وزارة الخارجية الكندية أنها وافقت على تفويض لتسهيل محادثات بين السلطات الكاميرونية وبعض الفصائل الانفصالية في مناطق ناطقة بالإنجليزية لتسوية صراع أودى بحياة أكثر من ستة آلاف شخص منذ 2017.

لكن حكومة الكاميرون قالت، في بيان صدر أمس الاثنين ولم يذكر كندا بشكل مباشر، إنها "لم تفوض أي دولة أجنبية أو طرف خارجي للعب دور وساطة أو تسهيل لحل الأزمة".

انفصاليو امبازونيا تؤكد طلب وساطة كندا

وقال متحدث باسم الانفصاليين الأنجلوفون، الذين يحاولون إقامة دولة انفصالية تحت اسم أمبازونيا في المناطق التي تقطنها الأقلية الناطقة بالإنجليزية، إنهم علموا بالبيان الأحدث للحكومة، دون الإدلاء بأي تعليق.

وسبق أن أوضح الانفصاليون أنهم ملتزمون بعملية تفاوضية تتولاها كندا.

ويشكو الانفصاليون من التهميش الواضح للمجتمع الناطق بالإنجليزية من جانب الأغلبية الناطقة بالفرنسية.

في نهاية الكاميرون تنفي طلب وساطة كندا لإجراء مباحثات مع متمردين نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق