مواجهة التطرف ونشر صحيح الإسلام .. مساجد البحيرة تتحلى وتتجمل بالتطوير

0 تعليق 0 ارسل طباعة

في إطار حرص الدولة المصرية على إعمار بيوت الله وتشييد مساجد جديدة على مستوى المحافظات  للتيسير على المواطنين بإقامة شعائر دينية في أجواء روحانية وفق توجيهات الرئيس السيسي .

تحرص وزارة الأوقاف بالتعاون مع المجتمع المدني على إعمار بيوت الله بإنشاءات جديدة أوتطوير وتأهيل القائمة من أجل الحصول على توعية دينية وخدمات أخرى.

وشهدت مساجد محافظة البحيرة تطورا ملحوظا بل حصلت على نصيب الأسد من خطة الدولة في إعمار المساجد من حيث تطوير المرافق العامة، تجديد الفروشات، اجهزة اقامة الصلاة وتجديد البنية التحتية.

من المساجد التي كان لها نصيب من التطوير والتأهيل، مسجد عباد الرحمن بقرية السبعين بكفر الدوار -  على مساحة 220 م بتكلفة مليون و500 ألف جنيها، مسجد الزهيري البحرية بعزبة الزهيري بالمحمودية - على مساحة 214 مترا وبتكلفة إجمالية مليون و 500 ألف جنيه،مسجد السبكي بقرية سكران بالدلنجات - على مساحة  223 مترا وبتكلفة مليون و400 ألف جنيها، مسجد الخصمه القبلية بأبوالمطامير على مساحة 275 م وبتكلفة مليون و800 ألف جنيه.


وانضم لسجل الإنجازات مؤخرا، افتتاح مساجد جديدة في البحيرة بتكلفة تقدر ب 4 ملايين جنيها، تضم مسجد الزعيرة بقرية بطورس بمركز أبو حمص والمشيد على مساحة 302 متر، بتكلفة مليونى و100 ألف جنيه، مسجد التوبة بمدينة دمنهور والمشيد على مساحة 188 مترا، بتكلفة إجمالية مليون و300 ألف جنيه.

وتواصل وزارة الاوقاف أعمالها التطويرية لبيوت الله في مختلف المحافظات، للعمل على نشر صحيح الدين والتوعية ومواجهة الأفكار المغلوطة والفكر المتطرف.

في نهاية مواجهة التطرف ونشر صحيح الإسلام .. مساجد البحيرة تتحلى وتتجمل بالتطوير نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق