حازم إمام أخر من جلس معه.. مصدر باتحاد الكرة يكشف حقيقة رحيل «كلاتنبيرج»

0 تعليق 0 ارسل طباعة

كشف مصدر مسؤول داخل اتحاد الكرة، حقيقة رحيل الإنجليزي مارك كلاتنبيرج عن منصبه كرئيس للجنة الحكام بالجبلاية.

وأكد المصدر لـ"الدستور"، أن حازم إمام عضو المجلس هو آخر من تحدث مع كلاتنبيرج قبل سفره اليونان صباح السبت الماضي، حيث أبلغ كلاتنبيرج، حازم إمام بعدم ممانعته في الرحيل عن منصبه بشكل ودي دون المطالبة بالشرط الجزائي المتمثل في حصوله على راتبه كاملا حتى نهاية عقده في حال إقالته من منصبه.

وأشار المصدر إلى أن كلاتنبيرج اشتكى لعضو الجبلاية عدم قدرة اتحاد الكرة على حمايته من الهجوم الذي يتعرض إليه منذ بدأ مهمته، وأن هناك بعض الأشخاص يتعمدون الهجوم عليه والنيل منه وافتعال الأزمات، فضلا عن مخالفة اتحاد الكرة لبنود التعاقد معه، كونه جاء ليقوم بمهمة تطوير التحكيم في مصر، وليس للقيام بالأعمال الإدارية للجنة الحكام.

وأوضح المصدر أن حازم إمام استشعر من حديث كلاتنبيرج رغبته في الرحيل بعد المشادات التي حدثت أثناء الاجتماع الثلاثي الذي تم في حضور ممثلي اتحاد الكرة ورابطة أندية الدوري المحترفة، ورغم أن البيان الذي صدر عن اتحاد الكرة تضمن الاتفاق على علاج الأخطاء وحل المشكلات التي تواجه الحكام، إلا أن الحقيقة غير ذلك لأن كلاتنبيرج أبدى غضبه من عدم تنفيذ كل ما طالب به منذ بداية الموسم، سواء إقالة مسؤول الفار أو تنفيذ بعض البرامج والخطط والمعسكرات وغيرها من الأمور التي تم وضعها في برنامج التطوير، لكنها لم تتم.

وتحدث كلاتنبرج خلال جلسته مع اتحاد الكرة حول عدم شعوره بالمساندة من قبل مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري لكرة القدم في أزمة اتهامات رئيس الزمالك، وهو ما وصل إلى ابنته في الخارج التي تحدثت مع والدها بحزن شديد عن تلك الاتهامات وهو أمر غير صحيح تمامًا.

كذلك كان  كلاتنبرج غاضبًا في اجتماعه الأخير مع اتحاد الكرة المصري بعد شكواه من اتهامات رئيس الزمالك الباطلة، بعدما علم بالهجوم عليه من أحد المقربين داخل لجنة الحكام، وهو من نصحه باللجوء لسفارة بلده، ضد تجاوزات رئيس الزمالك.

في نهاية حازم إمام أخر من جلس معه.. مصدر باتحاد الكرة يكشف حقيقة رحيل «كلاتنبيرج» نتمني لك عزيزي الزائر أن تكون قد استمتعت بهذا الجزء من الرواية الشيقة ونتمني أن تزورنا مرة أخري نحبك ❤️

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق